كيف أستثمر في سوق الأسهم في الإمارات؟

كيف أستثمر في سوق الأسهم في الإمارات؟

سوق الأسهم مليء بالفرص والمخاطر، والإمارات العربية المتحدة من أبرز المراكز الاقتصادية الساعية للتميز في منطقة الشرق الأوسط، في مقال اليوم سنوضح لكم ما هو سوق الأسهم ومميزاته وعيوبه، وكيفية الاستثمار في سوق الأسهم داخل الإمارات.

سوق الأسهم في الإمارات

وهو سوق مالي كبير يتم فيه إجراء عمليات التداول أي بيع وشراء الأوراق المالية وعلى رأسها أسهم الشركات، ويمكن متابعته وإجراء الصفقات داخل السوق أو الكترونيا عن طريق الانترنت في أي مكان، وهذا السوق له دور كبير في توضيح العديد من المؤشرات المعبرة عن حالة الاقتصاد في الدولة أو الاقتصاد العالمي.

ابدأ في التداول من خلال التسجيل حتى يتواصل معك احد المستشارين:

أهمية الاستثمار في سوق الأسهم 

  • يعبر سوق الأسهم عن الوضع المالي للشركات وقطاعات الاقتصاد المختلفة، مما يعني أنه يشير إلى وضع الاقتصاد ككل.
  • يعتمد الخبراء على مؤشرات السوق في تقييم القطاعات ثم إصدار القرارات المناسبة للأوضاع الحالية.
  • مؤشرات السوق سواء المؤشرات العامة للسوق ككل أو أسعار الأسهم قد تحذر من اندلاع بعض الأزمات الاقتصادية على المدى البعيد، وذلك مفيد في الاستعداد لها بوقت مناسب لتفاديها وتجنب حدوثها.
  • سوق الأسهم مهم للمستثمرين لأنه يعد فرصة جيدة لهم لتحقيق أرباح وإنجاز العمليات والخطط لتوليد دخل إضافي يعزز من ثرواتهم.
  • هذا السوق أيضاً مهم لرجال الأعمال وملاك الشركات، فسعر السهم ومدى جذب المستثمرين له يعبر عن وضع الشركة في السوق وقوتها في مواجهة الأزمات مقارنةً بباقي الشركات.

الأسواق المالية في الإمارات

  • سوق دبي المالي.
  • سوق أبو ظبي للأوراق المالية.
  • ناسداك دبي.

مميزات الاستثمار في الإمارات

تعد من المراكز الجاذبة لآلاف السياح والمستثمرين حول العالم كل عام.

  • تساعد الحكومة على تيسير إقامة المشروعات والاستثمار داخل الدولة وتنشيط الأعمال التجارية.
  • أسواق الأسهم في الإمارات تخضع لرقابة هيئة الأوراق المالية والسلع، وهي الجهة التي تضع القوانين والقواعد التنظيمية الصارمة بهدف حماية جميع الأطراف في عمليات الاستثمار والتداول.
  • سوق الأسهم في دبي يلفت انتباه المتداولين الأجانب لأنها من أقوى المراكز المالية في منطقة الشرق الأوسط.
  • كثير من المشروعات والشركات داخل الإمارات تثير التفاؤل نحو المستقبل ويمكنها إنتاج الأرباح خلال السنوات القادمة.
  • أسواق المال في الإمارات تعتمد على إجراء العمليات وتحليل البيانات الكترونياً بشكل كامل، مما يسهل ويسرع من التنفيذ وتقليل عوامل الخطأ. يمكنك الاطلاع على كيف افتح محفظة استثمارية في الإمارات؟

يمكنك أيضاً التعرف على مزايا عالم التداول على الأسهم بتكوين خبرة وقراءة مقالاتنا الأخرى على موقعنا فوركس ترست العرب.

خطوات الانضمام إلى سوق الأسهم في الإمارات

يتم التداول على الأسهم داخل أسواق الإمارات المالية وفقاً لخطوات معينة، وهى:

أولاً: إصدار رقم المستثمر:

وهو رقم يُعرف به المتداول داخل الإمارات، ولا يتم السماح له بإجراء العمليات بدونه، ويتم إصداره عن طريق:

الموقع الإلكتروني للسوق:

وذلك بملء البيانات وإرفاق المعلومات والأوراق الشخصية المطلوبة الكترونياً من المنزل أو أي مكان متصل بالانترنت تسهيلاً على المتقدمين بالطلب، وبعد مراجعة البيانات يتم إصدار الرقم وإرساله عبر البريد الإلكتروني أو رسائل الهاتف للتأكيد.

التوجه إلى المكاتب المخصصة لذلك: 

وفي هذه الحالة يحصل المستثمر على الرقم بسهولة أيضاً بعد تقديم كافة الأوراق والبيانات للموظف المختص، وفي كلتا الحالتين يتم إصدار الرقم بشكل مجاني.

ثانياً: فتح حساب تابع لشركة تداول: 

شركات التداول أو الوساطة هى الجهات المسؤولة عن تقديم جميع الخدمات المتعلقة بالاستثمار في الأسواق المالية، فهى التي تساعد على وصولك إلى الأسواق سواء المحلية والعالمية، وعند فتح حساب تابع لها يكون المستثمر بذلك قد أنشأ محفظته الاستثمارية المحتوية على عملياته ورصيده وخطته في مواجهة السوق وتاريخ صفقاته ككل.

حساب التداول

وهو حساب يمكن من خلاله إجراء جميع الصفقات ومتابعة السوق بشكل كامل، ولكل حساب رقم وكلمة سر يستطيع المتداول بها حفظ المعلومات المتعلقة به وبخططه الاستثمارية في عالم الأسهم، كما يكون لهذا الحساب مجموعة من المميزات. يمكنك الاطلاع على شركات التداول المرخصة في الامارات.

مزايا حساب التداول

  • يوفر منصة أو برنامج يقوم فيه المستثمر بتنفيذ صفقات السوق ومتابعته.
  • يتواجد عليه شروط بيئة التداول أي الخيارات الممكنة للمستثمر ومزايا يمكنه التمتع بها، وتختلف هذه المزايا من شركة وساطة إلى أخرى.
  • كل حساب تداول يكون فيه حد أدنى للإيداع، وهو أقل مبلغ مالي يمكن إيداعه في رصيد المستثمر لبدء العمليات.
  • يضمن الحساب أن تتوفر خدمة عملاء أو متابعة مستمرة من الشركة لمشكلات المستثمر.
  • كل حساب تداول يتيح حجم صفقات معين ومنتجات تداول تختلف من شركة إلى أخرى.
  • بعض الحسابات تقل فيها مصاريف العمليات والاستثمارات وبعضها تتميز بخدمات متميزة في مقابل مادي.

كيف يمكن فتح حساب للتداول؟

يهدف المستثمر في سوق الأسهم إلى تطبيق خطوات سريعة وسهلة لفتح حساب في شركة الوساطة، وهي:

  1. ملء استمارة البيانات الشخصية على موقع شركة التداول.
  2. اختيار حساب التداول والشروط المناسبة للمستثمر سواء كانت الحد الأدنى للإيداع أو تكاليف الصفقات.
  3. إرفاق مستندات إثبات الشخصية ومحل السكن.
  4. إيداع الأموال داخل الحساب لبدء الصفقات ومتابعة السوق.

أشهر الأسهم في الإمارات

  • شركة إعمار العقارية.
  • شركة الدار العقارية.
  • بنك أبوظبي التجاري.
  • بنك الإمارات دبي الوطني.
  • شركة دبي الإسلامية للتأمين.
  • شركة أورينت للتأمين.
  • بنك المشرق.


بعد التسجيل سيتواصل معك مسؤول الاستثمار لمساعدتك في اختيار افضل استثمار

مخاطر سوق الأسهم

قد يتسبب سوق الأسهم في ضياع الأموال المودعة داخل المحفظة الاستثمارية، وذلك لأسباب عديدة من أهمها:

  • تتصف تحركات أسعار الأسهم بالتقلب من فترة لأخرى، وقد تكون بعض هذه التقلبات فجائية وحادة، ويمكن وصف هذا السوق بأنه عالي المخاطر.
  • قد تكون خبرة المتداول غير كافية لمواجهة تقلبات السوق وحماية أمواله من الخسارة.
  • بعض المستثمرين لا يديرون صفقاتهم بشكل جيد، وذلك عند اتخاذ قرارات غير مدروسة أو يغفلون بعض الإشارات الواضحة.
  • قد يتسبب القلق والتوتر والصفقات المتأثرة بالعاطفة في خسارة الأموال، فالاستثمار في الأسهم يحتاج إلى إلغاء المشاعر بشكل كامل.
  • بعض الشركات الوسيطة الغير موثوقة لا تقدم خدمات جيدة للعملاء، مما ينفّر المستثمرين من المحاولة للمرة الثانية في سوق الأسهم ككل.
  • عدم اختيار الوقت المناسب لإجراء الصفقات قد يؤدي إلى الخسارة، ومن الأفضل اختيار الفترات التي يكون فيها السوق مستقراً. يمكنك الاطلاع على كيف اشتري اسهم في سوق أبوظبي؟.

يمكنكم أيضاً متابعة أهم أخطاء المستثمرين المؤدية إلى خسارة الصفقات في مقالاتنا على موقع فوركس ترست العرب.

خطوات الاستثمار في سوق الأسهم

بعد فتح حساب التداول لا يمكن تنفيذ العمليات مباشرةً، ولكن من الضروري القيام بمجموعة من المهام لإجراء التداول بشكل صحيح، من أهمها:

أولاً: فتح حساب تجريبي:

وتكون هذه الخطوة سابقة لفتح حساب حقيقي تابع لشركة الوساطة، فـ الحساب التجريبي هو حساب يتم التداول فيه بأموال وهمية، وهو مفيد للغاية في:

  • يسهم في التعرف على جميع أوامر وخيارات المنصة، بالإضافة إلى المؤشرات الفنية وطرق الرسم والأطر الزمنية.
  • يعتبر فرصة جيدة لتجربة تقلبات السوق دون توتر أو قلق من الخسارة.
  • يمكن التدريب فيه على طرق التحليل الفني وتعلم كيفية استخراج أهم المناطق والمستويات في الرسم البياني.
  • يساعد على قياس مدى قدرة المتداول على التحكم في أعصابه، ويحسن من إدارته للمحفظة الاستثمارية التابعة له.
  • يمكن استثمار فترة التدريب في تكوين استراتيجية مناسبة تساعد على ترتيب أفكار المستثمر ومعرفة طرق اقتناص الفرص والأرباح.
  • التعرف على كافة منتجات التداول والأسهم وطرق متابعتها واختيار الأنسب منها في التداول الحقيقي.

ثانياً: تكوين استراتيجية محددة:

الاستراتيجية هي خطة واضحة للتداول يتم من خلالها توضيح عدة نقاط قبل البدء في الصفقة، وهى:

  • سعر بداية الصفقة.
  • سعر الخروج منها في حالة المكسب وهو ما يسمى بجني الأرباح.
  • سعر الخروج منها في حالة الخسارة وهو ما يسمى بوقف الخسارة.
  • حجم الصفقة.
  • تحديد الوقت المناسب لدخول السوق.

أهمية الاستراتيجية

تساعد خطة التداول على إنارة الطريق أمام المستثمر، فيسير وفق نقاط واضحة دون التأثر كثيراً بتقلبات السوق، كما تساعده على وضع خطط بديلة عند حدوث الخسارة، كما تفيد الاستراتيجية في التخطيط وتحديد الأهداف ووضع نسب الربح المرجوة والخسارة المحتملة، وكل ذلك يساعد على تنفيذ الصفقات بطريقة مدروسة مما يقلل من نسب الخطأ والعشوائية.

ثالثاً: إجراء تحليل ودراسة السوق:

وذلك يتم بثلاثة طرق، وهي:

التحليل الفني:

وهو تحليل البيانات المتعلقة بالشاشة والرسم البياني، ويتم فيه استخدام أدوات الرسم والمؤشرات الفنية ومقارنة الأطر الزمنية وأسعار الأسهم، وهو مفيد في تقييم وضع السوق على المستوى الفني.

التحليل الأساسي:

وهو تحليل ومتابعة أحداث وأخبار السوق والمؤشرات الاقتصادية التي قد ينعكس أثرها على تحركات أسعار الأسهم، إلى جانب فهم أثر القرارات الحكومية على الاقتصاد بقطاعاته المختلفة.

التحليل الإحصائي:

لا يمكن الاستثمار في سوق الأسهم بدون معرفة مجموعة من النسب، من أهمها شعور المستثمرين وتوقعاتهم ودرجة تفاؤلهم ونظرتهم لمستقبل الشركات محل الدراسة.

رابعاً: إدارة المخاطر:

وهو من أهم النقاط في إدارة صفقات سوق الأسهم سواء في الإمارات أو في غيرها، فبإمكان إدارة المخاطر أن تحمي أموال المستثمر من الضياع، وذلك عن طريق:

التنويع بين منتجات التداول بتقسيم رأس المال على أسهم مختلفة واستثمارات متنوعة، بشرط ألا تتشابه في تحركاتها السعرية وهذا لتقليل احتمالات الخسائر.

  • الدخول في صفقات متعددة برأس مال معقول بدلاً من الدخول في صفقة واحدة برأس مال ضخم.
  • وضع أوامر وقف الخسارة في جميع الصفقات.
  • اختيار الوقت المناسب للدخول والخروج من السوق.
  • اختيار الأسهم والقطاعات المفهومة بالنسبة للمتداول.
  • عدم التذبذب بين استراتيجيات مختلفة والثبات على واحدة فقط لفترة من الوقت.
  • ترك نسبة من رأس المال للاستثمار في الملاذات الآمنة كالذهب.

يمكنك تعبئة النموذج التالي و سيتم التواصل معك من خلال مستشار استثماري متخصص لمساعدتك

الأسئلة الشائعة

ما هو سوق الأسهم؟

هو السوق المالي المتخصص في تداول أو بيع وشراء أسهم الشركات بغرض تحقيق الربح وتقييم أداء الشركات، وهو مفيد في تقييم أداء القطاعات المختلفة في الدولة والاقتصاد ككل.

ما هي مزايا الاستثمار في الإمارات؟

تشهد الإمارات تشجيعاً واسعاً لإنشاء المشروعات والاستثمارات داخلها مما يجعلها مركز جذب للمستثمرين المحللين والأجانب، وسوق المال في الإمارات يخضع للرقابة والتنظيم فقاً لقواعد صارمة تضعها هيئة الأوراق المالية والسلع لضمان حقوق المنضمين إليه.

ما هو حساب التداول؟ 

وهو حساب يوفر كافة خدمات الاستثمار والوصول إلى الأسواق المحلية والعالمية، ويتم عن طريق تسجيل اشتراك تابع لشركة الوساطة لبدء الصفقات ومتابعة السوق.

التسجيل متاح لفترة محدودة
فرص ربح تصل الى 20%
مدرب تداول خاص للتعلم
توصيات و تحليلات يومية
تعلم الاسهم و العملات
طلب الاشتراك
فرص ربح تصل الى %20 !
توصيات و تحليلات يومية
تعلم الاسهم و العملات مدرب تداول خاص للتعلم
طلب الاشتراك
سجل قبل انتهاء العرض

مقالات متشابهه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.