كيف اشتري في سوق دبي

كيف اشتري في سوق دبي؟

دبي تعد من المراكز السياحية والاستثمارية ذات السمعة الممتازة في الشرق الأوسط، ويطمح الكثير من المستثمرين في استثمار أموالهم في مشروعاتها وأسواقها المالية، في مقالنا هذا سنتكلم عن سوق دبي المالي وأهميته ومميزاته، بالإضافة إلى كيفية الانضمام إليه للتمتع بهذه الامتيازات.

سوق دبي المالي

هو سوق مالي متميز له مكانة مرموقة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تم تأسيسه في عام 2000، ويهدف بشكل كبير إلى تقديم أفضل الخدمات والاستثمارات الممكنة لأعضاء السوق، ويخضع لقواعد ومعايير صارمة وفقاً لمراقبة هيئة الأوراق المالية والسلع التابعة للدولة. يمكنك الاطلاع على كيف اشتري اسهم في سوق أبوظبي؟

مزايا سوق دبي المالي

 يعرض السوق عديد من الأوراق المالية للتداول مثل أسهم الشركات وصناديق الاستثمار والسندات الحكومية أو التي تصدرها الشركات مع إمكانية التداول على السلع والعقود الآجلة.

 تم طرح أسهم سوق دبي للاكتتاب العام في عام 2005، وقد لاقى هذا استحسان كبير من المستثمرين واهتمامهم، وبذلك يكون أول سوق للأوراق المالية يطرح أسهمه على المستوى الإقليمي.

 يعتمد السوق في قواعده على مبادئ الشريعة الإسلامية، بما يتناسب مع قطاع عريض من المتداولين العرب.

  •  يرتكز في إجراء العمليات على التنظيم والتنفيذ الالكتروني، مما يقلل من الأخطاء البشرية ويسهم في تحقيق السرعة للمستثمرين.
  •  هيئة الأوراق المالية والسلع تراقب أعماله وتضمن حماية حقوق المستثمرين والشركات والوسطاء على حدٍ سواء.
  •  يوفر السوق كافة البيانات والأبحاث الضرورية لدراسة الوضع المالي للشركات، كما يقدم دورات تعليمية وتثقيفية تسهم في رفع كفاءة المتداولين.
  •  حصل السوق على عديد من الجوائز داخل الإمارات وخارجها، منها جوائز للخدمات المتميزة والجودة والخبرة والتنفيذ الأمثل للعمليات، هذا بالإضافة إلى شهادات الأيزو في مجال الأعمال وتكنولوجيا المعلومات.

كيف يمكن الانضمام إلى سوق دبي؟

وفقاً لكل هذه المميزات فإننا نرى مدى تميز سوق دبي المالي، فهو يعد فرصة جيدة للاستثمار من خلاله، ولكي ينضم المتداول إلى السوق عليه بتنفيذ هذه الخطوات:

  •  إصدار رقم المستثمر، وهذا الرقم مهم حتى يسمح السوق المالي للمستثمر بإجراء العمليات، وهو رقم محدد لكل تاجر، ويمكن الحصول عليه من على موقع سوق دبي أو عن طريق التوجه إليه مباشرة، مع إرفاق كافة البيانات والأوراق المطلوبة.
  •  بعد الحصول على رقم المستثمر يقوم المتداول بفتح حساب تابع لإحدى شركات الوساطة، وهي الجهة التي توفر جميع خدمات التداول وتضمن الوصول إلى الأسواق المحلية والعالمية.
  •  بعد عمل حساب والاحتفاظ برقمه وكلمة السر، يقوم المستثمر بإرسال تأكيد هوية لشركة الوساطة مع إثبات محل السكن.
  •  يتم إيداع الأموال في حساب المستثمر لبدء العمليات ومتابعة السوق.

أهم منتجات التداول في سوق دبي

  •  أسهم الشركات.
  •  العقود المستقبلية.
  •  صناديق المؤشرات.
  •  صناديق الاستثمار المتداولة.
  •  العقود المستقبلية التابعة لمنتجات النفط والطاقة.

بعض شركات الوساطة التابعة لسوق دبي

  •  الرمز كابيتال.
  •  أبو ظبي للأوراق المالية.
  •  أبو ظبي الإسلامي.
  •  أبو ظبي التجاري.
  •  أرقام سيكيوريتيز.
  •  الإمارات للوساطة المالية.
  •  الشارقة للخدمات المالية.

أهم الشركات المدرجة في سوق دبي

  •  شركة إعمار العقارية.
  •  بنك الإمارات الوطني.
  •  بنك دبي الإسلامي.
  •  هيئة كهرباء ومياه دبي.
  •  الاتحاد العقارية.
  •  ديار للتنمية.
  •  الإمارات للمرطبات.
  •  الإثمار القابضة.
  •  أملاك المالية.

قبل اختيار شركة تداول مرخصة تأكد من:

  •  أن الشركة موثوقة وذات سمعة جيدة ومرخصة لدى الهيئات الرقابية والتنظيمية سواء محلياً أو خارجياً.
  •  أن الشركة تقدم منصات تداول ممتازة وسريعة التحديث وسهلة في الاستخدام.
  •  أن الشركة توفر أنواع متعددة من حسابات التداول، مع اختلاف الحد الأدنى للإيداع لتتناسب شروط التداول مع النسبة الأكبر من المستثمرين.
  •  أنها تيسر من عمليات الإيداع وسحب الأرباح دون تقييد وبوسائل مختلفة.
  •  أنها تقدم دورات تعليمية تشرح كيفية التداول، مع تقديم تحليل الفنيين لحالة السوق على المستوى اليومي والأسبوعي.
  •  أن تتيح خدمة عملاء عالية الكفاءة على مدار اليوم طوال أيام عمل السوق.
  •  توفر التداول وخدمات الشركة بمصاريف مناسبة.

منصات التداول

وهي البرامج التي يمكن من خلالها إجراء عمليات الشراء والبيع للأسهم في سوق دبي، ويتم التداول عليها بشكل إلكتروني دون التقيد بمكان معين، وتعمل شركة الوساطة على توفير هذه المنصات، ويجب أن تتميز بعدة مزايا منها:

  •  سرعة تنفيذ العمليات في الوقت الفعلي لها دون تأخير.
  •  التحديث اللحظي لكافة تحركات وأسعار السوق.
  •  احتواء المنصة على جميع أدوات التداول وأدوات الرسم المساعدة على إجراء التحليل الفني وفهم الرسم البياني.
  •  احتواء المنصة على أطر زمنية متعددة لتوضيح آداء الأسهم بشكل كامل.
  •  أن تكون المؤشرات الفنية الأساسية مدمجة في المنصة، مع إمكانية تحميل أي نوع من المؤشرات الفنية المدفوعة.
  •  تواجد طرق متعددة لتوضيح الرسم البياني والبيانات المتاحة عبر الشاشة.
  •  بعض المنصات المتميزة تحتوي على شاشة فرعية لعرض الأخبار وأهم أحداث السوق وقت حدوثها، وذلك يفيد في متابعة تأثيراتها على تغيرات السوق فور قيامها.
  •  أن تخزن المنصة سجل شامل بجميع العمليات المنفذة والمعلقة مع قياس حجم الخسائر والأرباح.

عيوب شراء الأسهم ومخاطر سوق المال

أولاً: عيوب ومخاطر تتعلق بالمتداول:

  •  بعض المستثمرين يتسرعون في إجراء عمليات التداول، ولكن من الأفضل اختيار الوقت المناسب للدخول في السوق، وهي بالتأكيد الأوقات التي لا تكون تحركات السوق حادة وسريعة.
  •  بعض المستثمرين يعتمدون على حالتهم النفسية ومشاعرهم في اتخاذ القرارات المتعلقة بالتداول، وذلك فيه خطر كبير، فإذا لم يكن الشخص قادراً على التحكم في مشاعر القلق والتوتر فإن الاستثمار في الأسواق المالية ليس المجال المناسب له.
  •  قد يدخل المستثمر إلى السوق دون وضع استراتيجية أو خطة تداول محكمة، وبذلك يكون إجراء العمليات عشوائي وغير منظم وبالتالي خطير وقابل للخسارة.
  •  عند عدم متابعة الأخبار وأحداث السوق بشكل دوري قد لا يلم المستثمر بكل مستجدات السوق، ومن ثم لا يتخذ القرار السليم.
  •  من الخطأ أيضاً أن يدخل المتداول في عمليات ذات حجم كبير في نوع واحد من منتجات التداول، فيجب الاعتماد على التنويع وتقسيم رأس المال على استثمارات عديدة.
  •  بعض المستثمرين لا يضعون أوامر لوقف الخسارة، مما يسهم في ضياع كل أرصدتهم في تقلبات السوق الحادة.
  •  بعض المستثمرين أيضاً لا يلتزمون باستراتيجية واحدة، ولكنهم يتنقلون بين خطط عديدة للتداول، مما يشتت ذهنهم ويؤدي إلى سوء إدارة المحفظة الاستثمارية.

ثانياً: عيوب ومخاطر تتعلق بالسوق:

  • سوق دبي المالي من الأسواق المتميزة من الناحية التنظيمية، ولكن هناك مخاطر وعيوب تتواجد في أسواق المال بوجهٍ عام، وهى:
  •  الأسواق المالية لها تقلبات سريعة وحادة في بعض الأحيان، لذا من الجيد أن يختار المستثمر الأوقات المستقرة لإجراء عملياته.
  •  بعض المنتجات أو الاستثمارات لا تكون مفهومة بشكل كامل بالنسبة للمتداولين المبتدئين، لذا من المهم أن يزيد المستثمر من ثقافته الاستثمارية قبل الخوض فيها.
  •  السوق يحتاج إلى كثير من الصبر والحكمة لإدارة الأزمات المتعلقة به، وبذلك فإنه لا يتناسب حقاً مع كثير من الناس.
  •  السوق المالي وتحديداً سوق الأسهم قد يؤدي إلى مخاطر وخسائر فادحة، فمن المستحيل أن يكسب المستثمر بشكل مستمر، ولهذا من الضروري أن يعتاد التاجر على الخسائر ويحتمل توقعها في أي وقت، بل ويستعد لها أيضاً.
  •  السوق يحتاج إلى متابعة واهتمام كبير، إلى جانب تحليل فني جيد والاطلاع على كافة المستجدات المتعلقة به، وهذا قد لا يتناسب مع البعض.

ثالثاً: عيوب ومخاطر تتعلق بشركات الوساطة: 

  •  عندما لا تكون شركة الوساطة موثوقة أو مرخصة، فإن ذلك قد يؤدي إلى ضياع أموال المستثمرين، مما يساهم في رفضهم المحاولة مع أي شركة أخرى.
  •  بعض المنصات لا تكون قادرة على تحديث البيانات بشكل لحظي، وذلك يعطي بيانات خاطئة عن الوقت الفعلي لعمليات المستثمر والسوق بشكلٍ عام.
  •  بعض الشركات لا تسمح بسحب الأرباح في أي وقت، بل تقيد السحب وتسمح به فقط في مواعيد محددة.
  •  قد لا تحتوي الشركة على جميع الاستثمارات التي يرغب المتداول في إجراء عمليات بشأنها.
  •  بعض الشركات تضع حد أدنى للإيداع كبير لا يتناسب مع المتداولين المبتدئين وذوي رأس المال الصغير.
  •  قد لا تتوافر خدمات مساعدة جيدة ومتابعة مستمرة، لذا الاختيار السليم لشركة التداول المناسبة يمنع كل هذه المشكلات.

أسس اختيار حساب التداول

  • قبل أن تشتري أسهماً أو منتجات تداول في سوق دبي المالي، عليك اختيار حساب التداول المناسب لك، ويكون الاختيار وفقاً لعدة عوامل هى:
  •  حجم رأس المال المخصص للاستثمار مع الأخذ في الاعتبار احتمالات الخسارة.
  •  نوع الاستثمارات المرغوب التداول فيها.
  •  خبرة المستثمر وقدرته على تخطي أزمات السوق وإدارة المحفظة الاستثمارية.
  •  أهداف المستثمر سواء القريبة أو البعيدة المدى.
  •  تكاليف إجراء العمليات التابعة للحساب وشروط بيئة التداول.

أنواع حسابات التداول

 حسابات مصغرة:

وهى حسابات توفرها شركات الوساطة بهدف خدمة صغار العملاء أو ذوي رأس المال الصغير، وبعض المستثمرين الخبراء يقومون بتجربة استراتيجيات جديدة من خلال حسابات تجريبية أو مصغرة، ومن مزايا هذه الحسابات أن لها حد أدنى صغير نسبياً للإيداع. يمكنك الاطلاع على شركات التداول المرخصة في الامارات.

 حسابات قياسية: 

وهى حسابات تفيد المتداولين الخبراء، فيمكنهم الدخول في صفقات السوق بحرية أكبر وبحد أدنى أعلى للإيداع.

 حسابات كبار العملاء:

وهى حسابات لها مزايا عديدة بالمقارنة مع الحسابات الأخرى، ويديرها المتداولون الكبار وأصحاب رؤوس الأموال الضخمة، ويكون الحد الأدنى للإيداع مرتفع، مع الحصول على كافة الامتيازات في هذا الحساب.

 الحسابات المدارة:

وهى حسابات يقوم موظفون بإدارتها بالنيابة عن المستثمر، وذلك في مقابل نسبة من الأرباح يتم الاتفاق عليها مسبقاً، ويتناسب هذا الحساب مع المستثمرين الذين لا يملكون وقتاً كافياً لمتابعة مستجدات السوق.

الأسئلة الشائعة:

كيف يمكن الاستثمار في سوق دبي المالي؟

وذلك عن طريق إصدار رقم المستثمر سواء إلكترونياً على موقع السوق أو في المكاتب المخصصة لذلك، ثم فتح حساب تداول تابع لشركة وساطة، ثم إيداع الأموال لإجراء العمليات الاستثمارية.

ما أهم الاستثمارات ومنتجات التداول في سوق دبي؟

يمكن الاستثمار في العقود المستقبلية أو أسهم الشركات أو عقود النفط والطاقة أو صناديق الاستثمار المتداولة أو صناديق المؤشرات أو السندات وغيرها.

ما هي أنواع حسابات التداول؟

هناك حسابات مصغرة للتداول وحسابات قياسية وحسابات تخدم كبار العملاء و حسابات مدارة.

التسجيل متاح لفترة محدودة
فرص ربح تصل الى 20%
مدرب تداول خاص للتعلم
توصيات و تحليلات يومية
تعلم الاسهم و العملات
طلب الاشتراك
فرص ربح تصل الى %20 !
توصيات و تحليلات يومية
تعلم الاسهم و العملات مدرب تداول خاص للتعلم
طلب الاشتراك
سجل قبل انتهاء العرض

مقالات متشابهه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.