الرئيسية » الاخبار » زوج اليورو دولار
EURUSD | ازواج العملات | الاخبار | الاقتصاد | اليورو دولار

زوج اليورو دولار

زوج اليورو / الدولار الأمريكي EURUSD يثبت فاعليته ويقفز إلى أعلى مستوياته اليومية بالقرب من 1.1650

• عكس زوج اليورو / الدولار الأمريكي EURUSD حالة السوق المحبطة ويتحرك صعوديًا إلى 1.1650.

• الدولار يصحح اتجاهه الهبوطي بعد المكاسب القوية الأخيرة.

• يترقب السوق تصريحات Christine Lagarde من البنك المركزي الأوروبي يومي الاثنين والأربعاء

 يبدو أن زوج اليورو / الدولار الأمريكي EURUSD قد استعاد قواه أخيراً ويحوم الآن حول مستوى 1.1650 بعد أن اختبر النطاق 1.1615 / 10 بشكل سريع في الجلسات الأخيرة .

زوج اليورو / الدولار الأمريكي EURUSD يتطلع إلى بيانات البنك المركزي الأوروبي

بدأ زوج اليورو / الدولار الأمريكي EURUSD الأسبوع بتحقيق نتائج إيجابية وارتفع مرة أخرى إلى منتصف مستوى 1.1600 على خلفية ضعف الدولار الأمريكي والتحسن المعتدل في الجو العام المحيط بالسوق العالمي.

في غضون ذلك ، سيتصدر المشهد السياسي الأمريكي موضع اهتمام العالم هذا الاسبوع في ضوء المناظرة الرئاسية بين ترامب وبايدن يوم الثلاثاء. وبالمثل، تشير الشائعات في السوق على احتمالية استمرار المحادثات التي تدور بين مقرري السياسة في الولايات المتحدة فيما يخص حزمة التحفيز الإضافية ( تبلغ قيمتها 2.4 تريليون دولار).يمكنك البدأ في التداول من خلال شركات تداول مرخصة في السعودية

فيما يخص أجندة اليورو ، ستتحدث رئيسة البنك المركزي الأوروبي Christine Lagarde لاحقاً اليوم الاثنين تليها Isabel Schnabel سيدور الحديث حول الإصدارات الرئيسية الإضافية للأسبوع وأرقام التضخم في منطقة اليورو، بالاضافة إلى ثقة المستهلك ، وتقرير سوق العمل الألماني ، ومؤشرات مديري المشتريات النهائية والمزيد مما سيطرق إليه حديث البنك المركزي الأوروبي.

يتطلع  زوج اليورو / الدولار الأمريكي EURUSD إلى تمديد ارتداده  من أدنى مستوياته في شهرين في مستوى 1.1610 نهاية الأسبوع الماضي. على الرغم من هذه الارتداد ،لا تزال النظرة العامة للزوج إيجابية والحركات الهبوطية تعتبر تصحيحية فقط. علاوة على ذلك ، لا يزال التحيز الإيجابي لليورو مدعومًا بالنتائج الأساسيات المحلية المبشرة  (والتي بدورها تدعم وجهة نظر الانتعاش الاقتصادي القوي بعد تراجع النشاط خلال أشهر الربيع) بالاضافة إلى حالة الهدوء السائدة حتى الآن بين الولايات المتحدة والصين. وأيضاً موقف البنك المركزي الأوروبي الثابت واليقظ.

 كما يوفر المركز القوي للحساب الجاري للاتحاد النقدي الأوروبي إلى جانب الوضع الملائم حالياً لمجتمع المضاربين ،أيضًا الدعم للعملة المشتركة.

مقالات متشابهه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *