الرئيسية » الاخبار » زوج الجنيه الإسترليني الدولار الأمريكي
GBPUSD | الاخبار | الاقتصاد | الباوند دولار

زوج الجنيه الإسترليني الدولار الأمريكي

زوج الجنيه الإسترليني/ الدولار الأمريكي GBPUSD يتراجع إلى مستوى 1.2850 بعد تصريحات Bailey محافظ بنك إنجلترا

• زوج الجنيه الإسترليني/ الدولار الأمريكي GBPUSD يختبر مستوى 1.2900 في الجلسة الأمريكية ولكنه يفقد قوته.

• صرح محافظ بنك إنجلترا بيلي بإن بنك إنجلترا “لم يستنفذ ذخائره” من التيسير الكمي.

• مؤشر الدولار الأمريكي DXY ما زال عالقاً المنطقة السلبية أدنى 94.00

ارتفع زوج الجنيه الإسترليني/ الدولار الأمريكي GBPUSD إلى أعلى مستوياته اليومية عند 1.2903 وذلك في بداية الجلسة الأمريكية لكنه عكس اتجاهه ومسح جزءًا كبيرًا من مكاسبه اليومية. لا يزال الزوج حتى الآن مرتفعًا بنسبة 0.2٪ خلال اليوم عند 1.2853.

ذكر Andrew Bailey محافظ بنك إنجلترا في لقاء له افتراضي مع جامعة Queen Belfast بأن بنك إنجلترا “لم ييستنفذ ذخيرته من التيسير الكمي بعد “، وفيما يخص الاستخدام المحتمل لأسعار الفائدة سلبية ، “نحن لا نستبعد استخدام أسعار فائدة سلبية ولكن يجب أن نكون واقعيين بشأن التحديات من ودائع التجزئة البنكية للأفراد”. يمكنك البدأ بالتداول من خلال شركات التداول المرخصة بالسعودية.

وعلى الرغم من أن تصريحات بيلي حول مستقبل السياسة لم تكن جديدة أو مفاجئة ،كافح الجنيه الاسترليني جاهداً للعثور على الطلب وبدأ في الضعف أمام منافسيه الرئيسيين. في الوقت الحالي ، ارتفع زوج اليورو / الجنيه الاسترليني EURGBP بنسبة 0.5٪ اليوم عند 0.9130.

من ناحية أخرى ، لا يزال الدولار فيموضع الدفاع عن النفس ويساعد زوج الجنيه الإسترليني/ الدولار الأمريكي GBPUSD على البقاء في المنطقة الإيجابية في الوقت الحالي. كما انخفض مؤشر الدولار الأمريكي DXY حاليًا بنسبة 0.4٪ خلال اليوم عند 93.90.

ومع ذلك ، ما تزال المؤشرات الرئيسية في وول ستريت في المنطقة الحمراء قبل بدء المناظرة الرئاسية الأولى ، مما يشير إلى أن الدولار الأمريكي قد يُظهر بعض القدرة على التحمل إذا استمر الجو العام للسوق مشوباً بالحذر.

أظهرت البيانات من الولايات المتحدة باكراً هذا اليوم بأن العجز التجاري في أغسطس/آب قد اتسع إلى مستوى قياسي حيث بلغ 82.94 مليار دولار ولكن لم يكن له تأثير يذكر على تحركات مؤشر الدولار الأمريكي DXY.

مقالات متشابهه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *