صناديق المؤشرات المتداولة ETFs

التداول على صناديق الاستثمار المُتداولة

خلال قراءتك في عالم التداول لابد وأن تصادف مصطلح صناديق الاستثمار المتداولة في البورصة، في مقالنا الحالي سنتناول الحديث عن أهميتها سواء للمستثمرين أو للأسواق المالية على حدٍ سواء وكيفية التداول على صناديق المؤشرات المتداولة والانضمام إلى عالم الاستثمار وإدارة الأموال.

سجل للبدأ في التداول من خلال النموذج التالي للحصول على اجابة لجميع استفساراتك الاستثمارية و البدأ باحتراف:

العناوين

صناديق المؤشرات المتداولة في البورصة 

البورصة هى المكان التي يتم فيه تداول وتنظيم المعاملات المالية، فهو سوق يختص بإجراء عمليات البيع والشراء للأوراق المالية، كما يتم تنظيم هذه المعاملات والجمع بين البائع والمشتري وضمان حقوق الجميع من خلال مجموعة من القواعد الصارمة التي تضعها الهيئات الرقابية العالمية.

تعريف صناديق المؤشرات

هذه الصناديق هى نوع من أنواع صناديق الاستثمار التي يتم التداول عليها في البورصات المختلفة، أي هى عبارة عن نوع من الأوراق المالية أو منتجات التداول التي يمكن إجراء عمليات البيع والشراء عليها بهدف الاستثمار وتكوين الربح، وهى نوع من التداولات التي ينصح بها أكبر المستثمرين ورجال الأعمال.

صناديق المؤشرات المتداولة الامريكية

يقول وارين بافت المستثمر الشهير عنها أنها أذكى وسائل الاستثمار المتاحة لمعظم الناس، كما نُقل عنه في عام 2016 أن الاستثمارات الهائلة في وول ستريت تزيد من أرباح مديري الحسابات الذين يقومون بالتداول بالنيابة عن المستثمرين، أما صناديق المؤشرات منخفضة التكاليف فهى من الوسائل التي تتيح الأرباح للمستثمرين الكبار والصغار على حدٍ سواء.

مكونات صناديق المؤشرات

تتكون صناديق المؤشرات المتداولة من مجموعة من الأسهم حيث يتتبع كل صندوق الآداء السعري لمؤشر من المؤشرات، وهذا يعني أنها وسيلة من وسائل الاستثمار على المؤشرات الهامة التي تعبر عن آداء سوق الأسهم للشركات المختلفة.

كيف يتم التداول على صناديق المؤشرات؟

ويتم التداول على هذه الصناديقمن خلال:

  • إنشاء محفظة استثمارية تتبع إحدى شركات الوساطة، أي أننا يمكننا الدخول في مجال الاستثمار على هذا النوع من الصناديق بنفس طريقة التداول على صناديق الاستثمار الأخرى، تعتبر صناديق المؤشرات نوع من صناديق الاستثمار أو صناديق الاستثمار المشترك والتي تيسر عملية تتبع أسعار مؤشرٍ ما.
  • أو يمكننا التداول على صناديق المؤشرات من خلال شركات تزويد السوق بهذا النوع من الصناديق مثل فانجارد وبلاك روك، ويتم التداول بسهولة عبر منصات الكترونية.

سجل للبدأ في التداول من خلال النموذج التالي للحصول على اجابة لجميع استفساراتك الاستثمارية و البدأ باحتراف:

مزايا وأهمية صناديق المؤشرات في البورصة 

يعمل القائمون على صناعة المال و البورصة على خلق نوع من منتجات التداول المطلوبة أو التي يمكنها تسهيل عملية التداول على أصل مالي ما، ولذلك تم إنشاء هذا النوع من الصناديق، فهى: 

  • تعمل على تنويع المحفظة الاستثمارية بالنسبة للمتداول، مما يقلل من حجم المخاطر التي تتعرض لها رؤوس الأموال.
  • تعطي صناديق المؤشرات تعبيراً واسعاً عن معطيات سوق الأسهم، فهى تعبر عن آداء شريحة عريضة من أسهم الشركات. 
  • تعطي صناديق المؤشرات صورة للمحللين عن مدى كبير من الأسهم والمؤشرات، مما يجعلها وسيلة جيدة للدراسة والتحليل وتكوين تقارير قيمة عن المؤشرات المختلفة، فهى تحاكي تحركات المؤشرات أو السندات التي تتبعها.
  • يعتبر هذا النوع من الاستثمارات نوعاً من التداولات اليسيرة، حيث يقوم المتداول بإجراء عملية واحدة على كل صندوق بدلاً من الاستثمار في كل سهم على حدة.
  • يعتبر من إحدى وسائل الاستثمار منخفضة التكاليف، حيث تكون رسوم الدخول في صفقات السوق منخفضة بالمقارنة مع طرق التداول الأخرى، وذلك يقلل من نفقات الاستثمار بوجه عام لأي مستثمر.
  • لا يحتاج التداول على صناديق المؤشرات حجم كبير من رأس المال لإجراء التداولات المختلفة عليها.
  • تعد هذه الصناديق لها سيولة جيدة يمكن استغلالها للاستثمار عليها وتكوين الأرباح من خلال إجراء الصفقات عليها.
  • لا يحتاج هذا النوع من الاستثمارات إلى المزيد من البحث والتحقق في الأسواق، ان التداول على الأسهم يحتاج دراسة كل سهم على حدة، ولكن صناديق المؤشرات تجمع بين كثير من الأسهم أو السندات معاً، مما يسهل عملية التداول دون إجراء الكثير من الدراسات.
  • قد تعطي هذه الصناديق عوائد جيدة على المدى الطويل، وذلك بشرط دراسة السوق بشكل جيد والصبر على تكوين الخبرة التي تقلل من حجم الخسائر. تعرف على أفضل صناديق المؤشرات المتداولة.
  • هذا النوع من منتجات التداول لا يتم فرض عليه ضرائب باهظة مما يسهم في تقليل نفقات التداول.
  • أصبحت صناديق المؤشرات من منتجات التداول الشائعة بين المستثمرين خلال السنوات الأخيرة، حيث تقل رسوم التداول فيها عن 0.20 %.

أهم صناديق المؤشرات في الأسواق المالية

يتبع العديد من المستثمرين أهم وأشهر صناديق المؤشرات سواء في البورصة الأمريكية أو الأوروبية أو الآسيوية، تمتلك المؤشرات في الغالب صناديق تتبع تحركاتها السعرية، ومن أهم صناديق المؤشرات في الأسواق الأمريكية والعالمية:

صندوق مؤشر ويلشاير 5000: 

وهو نوع من صناديق المؤشرات التي تقوم بعمل مسح لقطاع عريض من أسهم الشركات الأمريكية، ومن الممكن اعتباره أنه أكبر صندوق للمؤشرات الأمريكية.

صندوق مؤشر  MSCI EAFI

وهو من صناديق المؤشرات التي تتبع حركة الأسهم الأجنبية، أي التي تتبع الشركات الغير أمريكية، مثل أسهم شركات أوروبا والشركات الاسترالية وشركات جنوب شرق آسيا.

صندوق مؤشر بلومبرج لسندات الولايات المتحدة: 

وهو صندوق مؤشر يتتبع إجمالي آداء السندات الأمريكية، ويعتبر من المؤشرات الهامة التي تعطي صورة عامة عن سوق السندات في الولايات المتحدة.

صندوق مؤشر ناسداك المركب: 

وهو صندوق يعبر عن آداء أكثر من 3000 شركة مدرجة في سوق ناسداك الأمريكي.

صندوق مؤشر داو جونز الصناعي: ورمزه DJIA

وهو الصندوق الذي يتتبع حركة أسعار مؤشر داو جونز الصناعي الشهير، وهو الذي يتكون من أسهم أكبر 30 شركة صناعية في الولايات المتحدة.

صندوق فانجارد التابع لمؤشر ستاندرد آند بورز 500:

وهو صندوق يساعد على محاكاة مؤشر ستاندرد آند بورز الشهير، وتتبع تحركات أسهم مجموعة من أكبر 500 شركة أمريكية، وهو من أكبر الصناديق التي تحقق حجم تداول يومي واسع يصل إلى مئات المليارات، وقد بدأ التداول في هذا الصندوق منذ عام 2010، وتتم إدارته بواسطة شركة فانجارد وهى واحدة من عمالقة أسواق المال.

صندوق شيلتون ناسداك 100:

، وهو صندوق يحاكي أداء أسهم الشركات الغير مالية والمدرجة في في مؤشر ناسداك 100، ورمزه NASDX حيث يتبع الشركات التكنولوجية الكبيرة في هذا المؤشر، وهذا يعد من صناديق المؤشرات المشتركة التي تم إطلاقها للتداول في عام 2000، وقد تم التداول عليه بشكل كبير في آخر خمس سنوات. تعرف على ما هو مؤشر ناسداك ؟

 – صندوق انفيست تراست QQQ

وهو صندوق آخر من الصناديق التي تتبع أسهم أكبر الشركات الغير مالية المدرجة في مؤشر ناسداك 100، وهذا الصندوق تم إطلاقه للتداول عليه في عام 1999، وتتم إدارته وتنظيمه من قبل المؤسسة العملاقة انفيسيكو، وهو يعتبر أفضل صناديق المؤشرات من حيث العوائد خلال 15 سنة الأخيرة، وذلك وفقاً لشركة ليبر وهى واحدة من شركات الخدمات المالية، ورمزه  QQQ .

صندوق فنجارد راسيل 2000: ورمزه VTWO

وهو صندوق يتبع مؤشر راسيل 2000، وهو أحد المؤشرات الأمريكية التي تهدف إلى تتبع آداء أسهم الشركات التي لها رأس مال صغير نسبياً، والمدرجة في مؤشر راسيل 3000، وقد تم إطلاق الصندوق للتداول عليه في عام 2010، ومن مميزات هذا الصندوق أن له نفقات تداول صغيرة بالنسبة للمستثمرين.

صندوق فانجارد لجميع الأسهم: ورمزه VTI

كما تقدم مؤسسة فانجارد صندوقاً يتبع باحترافية آداء جميع الأسهم المتداولة في الولايات المتحدة، حيث يقدم صورة عامة وجيدة لسوق الأوراق المالية الأمريكية، ومن مميزاته أن تكاليف التداول عليه منخفضة، كما أنه يعبر عن آداء جميع الشركات سواء كانت صغيرة أو متوسطة أو كبيرة، كما يشمل مسح جميع القطاعات، وقد بدأ إطلاقه للتداول عليه في عام 2001.

نصائح عند اختيار صناديق المؤشرات

عند اختيار أحد صناديق المؤشرات للتداول يفضل:

  • عمل مقارنة بين نفقات التداول والأرباح المحتملة. 
  • دراسة السوق بشكل جيد مع تتبع حركة الأسعار بتركيز، وذلك لتقييم السلوك السعري لها. 
  • اختيار أشهر وأفضل أنواع صناديق المؤشرات، وذلك لأنها تعمل على تكوين سيولة جيدة في التحركات السعرية.
  • إذا كنت تريد فتح حساب لدى شركة من شركات الوساطة، فإنه من الأفضل أن تكون شركة مرخصة وخاضعة لتنظيم الهيئات الرقابية الكبرى في العالم، كما يجب أن تكون لها سمعة جيدة في السوق.
  • من الأفضل اختيار منصة تداول سهلة الاستخدام مع التدرب عليها بشكل جيد، والتعرف على أوامرها المختلفة، فمنصة التداول هى الساحة التي تعبر فيها عن مهاراتك وخبراتك في سوق المال، ولهذا يجب أن تكون واضحة وسلسة في التعامل معها.
  • التداول وفق استراتيجية واحدة والالتزام بخطواتها، وذلك بهدف إجراء الصفقات باحترافية أكبر.
  • من الجيد أن تتخذ وقتاً مناسباً للتدريب والتعلم قبل النزول إلى ساحة الأسواق المالية، وذلك من خلال حساب تجريبي يساعد على تقييم السوق وفهم مخاطره والاستعداد لها.
  • إجراء خطة التداول من خلال إدارة رأس المال ومخاطر السوق، فأي محفظة استثمارية تحتاج إلى فهم نوعية المخاطر التي قد يتعرض لها رأس المال.
  • متابعة أخبار السوق المالي الذي تتبعه صناديق المؤشرات، فمثلاً إذا كنت تريد التداول على صندوق يتبع مؤشر أمريكي، فمن الأفضل أن تتابع أخبار الشركات وسوق الأسهم في الولايات المتحدة، ويتم تطبيق هذا أيضاً إذا كنت تنوي التداول على صناديق المؤشرات الآسيوية أو الأوروبية.

سجل للبدأ في التداول من خلال النموذج التالي للحصول على اجابة لجميع استفساراتك الاستثمارية و البدأ باحتراف:

عيوب صناديق المؤشرات

لا توجد آداة تداول أو منتج مثالي للاستثمار، فجميع وسائل الاستثمار متاحة، ومن الجيد أن تختار ما يتناسب معك مع مقارنة مزايا وعيوب كل طريقة، ومن عيوب صناديق المؤشرات:

  • أنها تتبع حركة أسعار المؤشرات، ولكن بعض المؤشرات قد تكون الظروف غير مواتية للاستثمار فيها، فهي تتأثر بحركة الأسواق المالية بوجه عام، ولذلك من الأفضل متابعة آداء المؤشرات التي نهدف إلى الاستثمار في الصناديق التابعة لها. تعرف على ما هو مؤشر راسيل 2000.
  • بعض شركات التداول لا توفر خدمة الاستثمار في صناديق المؤشرات، ولذلك يجب أن نتأكد أن شركة الوساطة توفر هذا النوع من الاستثمار على منصاتها.

خطوات الاستثمار على صناديق المؤشرات

 أولاً: التحليل والبحث:

من الجيد حقاً أن تدرس بشكل وافر السوق المالي الذي تنوي إجراء صفقاتك عليه، وذلك من خلال:

  • دراسة تاريخه السعري والمراحل التي مر بها في هذا التاريخ.
  • كما أنه من الأفضل أن تحدد قدراتك المالية والاستثمارية ومدى ملائمة أي صندوق لهذه القدرات، مع تحديد القطاعات التي تميل إلى الاستثمار فيها، فمن أهم أسباب الخسارة هى التداول بعشوائية دون خطة محددة.
  • تحديد صناديق المؤشرات التي تتبع سوقاً تفهمه وتتابع تحركاته من بين السوق الأمريكي أو الآسيوي أو الأوروبي.
  • تقييم جدوى الاستثمار في أي صندوق.

 ثانياً: اختيار صندوق المؤشر: 

عند تحديد صناديق المؤشرات التي تميل إلى الاستثمار فيها بعد خطوة الدراسة والبحث، ينبغي تقييم ما يلي:

  • أن يكون صندوق الاستثمار مناسباً لمحفظتك التي تتداول من خلالها.
  • تقييم نفقات الصندوق التي تأخذها الشركة الوسيطة.
  • الحد الأدنى للإيداع، وهو أقل مبلغ تطلبه شركة الوساطة من أجل السماح بإجراء الصفقات.
  • التعرف على العمولات الإضافية أو الضرائب المحتملة.

ثالثاً: التداول على صندوق المؤشر: 

وفي هذه الخطوة من الأفضل أن نتبع استراتيجية جيدة وتحليل فني دقيق كما ذكرنا في النصائح السابقة، وهذه المرحلة ستساعد على تقييم السوق على أرض الواقع ومدى جدوى الاستمرار فيه بشكل أكثر واقعية، كما سيتضح لك مدى تناسب هذا الصندوق مع استراتيجيتك التي قمت بالتدرب عليها في الحساب التجريبي.

خسارة الأموال ومخاطر السوق

أي سوق مالي توجد فيه العديد من المخاطر التي يتعرض لها رأس المال، فلا يوجد منتج استثماري يؤدي إلى تحقيق أرباح بنسبة 100 %، فلا بد أن نأخذ في الاعتبار: 

  • أن الشركات الوسيطة المقدمة لخدمات التداول أو الشركات التي تدخل في نطاق صناديق المؤشرات، قد تتعرض هذه الشركات لعدة أزمات مالية أو إفلاس، وهذا يحتم علينا متابعة أخبار السوق بشكل جيد للاستعداد لمثل هذا الاحتمال القاسي.
  • من المحتمل أن يخسر الصندوق الاستثماري الأموال التي يتم التداول عليها، ولكن هذه الاحتمالات تظل ضعيفة ولكنها واردة، حيث أن هذه الصناديق متنوعة الأسهم، ومع ذلك فإن الاحتمالات أيضاً متنوعة ويجب وضعها في الحسبان.
  • عدم دراسة السوق بشكل متأني وجيد قد يؤدي إلى خسائر كبيرة، ولمواجهة ذلك يجب الاستعداد بالدراسات التي ذكرناها في السطور السابقة، بالإضافة إلى الدخول في الأوقات المناسبة والتي تزيد من احتمالات الأرباح.

أنواع نفقات التداول على صناديق المؤشرات

في حالة صناديق الاستثمار المشترك:

يكون هناك نوع من الرسوم التي تفرضها الشركات في مقابل شراء أو بيع الصندوق، وهى رسوم يتم دفعها لمرة واحدة، ولكن مع بعض الشركات الكبرى فإن هذه الرسوم تقل إلى الحد الأدنى، مثل شركة فانجارد أو شواب أو فيدليتي.

هناك نوع آخر من الرسوم وهى رسوم مستمرة، وهى رسوم يتم حسابها يومياً وفقاً لحجم الأصول الموجودة في الصندوق. تعرف على ما هو مؤشر الداو جونز الصناعي و أوقات التداول به.

في حالة صناديق الاستثمار الأخرى: 

وهنا يكون هناك نوع واحد من الرسوم، ويتم فرضها يومياً في مقابل الاحتفاظ بالصندوق ليوم جديد، وهذا النوع من الاستثمارات يحظى بشعبية أكبر من صناديق المؤشرات المشتركة، حيث أنها توفر الكثير من الرسوم مما يقلل من نفقات الدخول إلى السوق وإجراء الصفقات.

سجل للبدأ في التداول من خلال النموذج التالي للحصول على اجابة لجميع استفساراتك الاستثمارية و البدأ باحتراف:

الأسئلة الشائعة

ما هى صناديق المؤشرات المتداولة في البورصة؟

وهى نوع من أنواع صناديق الاستثمار، وتهتم هذه الصناديق بتتبع آداء مؤشر أسهم أو سندات، حيث يحاكي مسيرته السعرية.

 لماذا تعد صناديق المؤشرات مهمة في الأسواق المالية؟

وذلك لأنها تعبر عن شريحة عريضة من أسهم الشركات وآداء الأسواق المالية، كما أنها تسهل متابعة تحركات المؤشرات، وتتميز أيضاً أن لها مصروفات منخفضة للدخول في الصفقات، وتعد نوعاً من تنويع المحفظة الاستثمارية لتقليل المخاطر التي يتعرض لها رأس المال.

كيف يتم التداول على هذه الصناديق؟

من خلال شركة وساطة تتيح خدمات التداول والوصول إلى الأسواق العالمية و من خلال مزودي خدمة صناديق المؤشرات مثل شركة فنجارد أو فيدليتي.

هل لديك اي متطلبات او استفسارات اخرى ؟ تواصل معنا مباشرة:

التسجيل متاح لفترة محدودة
فرص ربح تصل الى 20%
مدرب تداول خاص للتعلم
توصيات و تحليلات يومية
تعلم الاسهم و العملات
طلب الاشتراك
فرص ربح تصل الى %20 !
توصيات و تحليلات يومية
تعلم الاسهم و العملات مدرب تداول خاص للتعلم
طلب الاشتراك
سجل قبل انتهاء العرض

مقالات متشابهه