أوقات التداول في سوق العملات

ارتفاع صافي أرباح الدريس بنسبة ٥٠٪ في الربع الثالث

ارتفعت  صافي أرباح شركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات بنسبة ٥٠٪  في الأشهر التسعة الأولى من هذا العام مقارنة بالعام السابق بسبب زيادة المبيعات في قطاع البترول.

كما جاءت هذه الارتفاعات وسط التعافي في الاقتصاد بعد جائحة الوباء العالمي كورونا COVID-19. حيث بلغت الأرباح ٨١.٦ مليون ريال سعودي في الأشهر التسعة الأولى من عام ٢٠٢٠، بينما وصلت الأرباح إلى قيمة ١٢٢.٧ مليون ريال سعودي في نفس الفترة في العام الحالي ٢٠٢١. 

كان لهذه الارتفاعات عدة أسباب مثل ازدياد المبيعات على خدمات قطاعي النقل والبترول، حيث كسبت الشركة ضعف أرباحها في الربع الثالث من هذا العام ٢٠٢١ مقارنة في العام السابق. 

حيث بلغ صافي الأرباح للشركة الى ٤٧.٤ مليون ريال سعودي في الربع الثالث من هذا العام، بينما بلغ صافي الأرباح ٣٦.٩ مليون ريال سعودي خلال نفس الفترة من العام السابق. حيث بلغ الارتفاع  للأرباح في الربع الثالث نسبة ٢٨.٤٪ بالمقارنة بين عامي ٢٠٢١ وعام ٢٠٢٠. 

سجل للبدأ في التداول من خلال النموذج التالي للحصول على اجابة لجميع استفساراتك الاستثمارية و البدأ باحتراف:

يتم تداول سهم شركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات ما يقارب ٧٣ ريال سعودي في سوق الاوراق المالية السعودي “تداول”

نبذة عن شركة الدريس

تبلغ القيمة السوقية لشركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات التي يتم تداول سهمها باستخدام رمز ٤٢٠٠ ما يقارب ٥.٤٨ مليار ريال سعودي. 

تأسست الشركة كشركة عائلية تهدف لبيع منتجات البترول في عام ١٩٥٧، حيث أسست الشركة أول محطة وقود لها في الرياض في عام ١٩٣٦، توسعت الشركة ليصل عدد محطات البترول للشركة ما يقارب ١١٩ محطة.

تحولت شركة الدريس الى شركة مساهمة وتم إدراجها في السوق المالية السعودية (تداول) منذ شهر مارس في عام ٢٠٠٦. اقرأ ايضا عن كيفية شراء سهم أرامكو.

كما تعمل شركة الدريس في ثلاث قطاعات وهي الخدمات البترولية التي تركز على تجارة الوقود والزيوت والشحوم بالجملة والتجزئة، بالإضافة إلى خدمات النقل  التي تركز على نقل البضائع وتشغيل المركبات.  وتطمح شركة الدريس الى مواصلة العمل لاستئجار ١٠٠ محطة وقود في المملكة العربية السعودية. 

تمتلك الشركة أيضًا شبكة واسعة من المحطات التي تقوم في تقدم خدمات وتقنيات متطورة حسب معايير الجودة والسلامة. وتعتبر شركة الدريس أول شركة في المملكة العربية السعودية التي طبقت نظام التزويد بالوقود الإلكتروني “وعي”.

أسعار النفط

كما ارتفعت أوراق الأسهم الخليجية بشكل عام نتيجة لصعود أسعار النفط مما أدى إلى زيادة مؤشر السوق السعودي “تاسي” بنسبة ٠.٦٤٪ بسبب الارتفاع في سهم “ينساب” بنسبة ٧.٠٦٪ وارتفاع سهم رابغ بنسبة ٦.٠٣٪. اقرأ ايضا عن كيفية شراء سهم ينساب الوطنية.

كما صعد مؤشر بورصة قطر بنسبة ٠.٥١٪ بسبب الارتفاع الكبير في شركة إنتاج البتروكيماويات “مسيعيد”  بنسبة ٢.٥٥٪ وشركة “صناعات قطر” بنسبة ٠.٧٪. 

أما في الامارات العربية المتحدة، فقد ارتفع مؤشر سوق أبوظبي بنسبة ٠.٣٣٪ بسبب الارتفاعات في قطاع البنوك مثل ارتفاع بن؛ أبوظبي التجاري بنسبة ٣.١٨٪ وبنك أبوظبي الأول بنسبة ٠.٣٤٪.

كما صعدت أسعار النفط بشكل كبير اليوم لتصل لأعلى مستوياتها خلال ٣ سنوات في ظل الازمة الاقتصادية العالمية. حيث أدت الأزمة الاقتصادية الى استخدام بدائل من الوقود بسبب نقص موارد الطاقة مثل الفحم والغاز الطبيعي. 

حيث تجاوز سعر النفط ٨٥ دولار أمريكي (أي ٣٠٠ ريال سعودي) خلال الشهر الحالي في عام ٢٠٢١. كان هذا الارتفاع نتيجة لتزايد معدل الطلب على النفط ومشتقاته مثل الديزل وزيت الوقود. 

كما صرحت وكالة الطاقة الدولية بأن أزمة الغاز الطبيعي قد تزيد معدل الطلب على النفط بما يقارب نصف مليون برميل يوميًا خلال الأشهر المقبلة. 

كما ارتفعت العقود الآجلة للخام البرنت بنسبة ٠.٩٥٪ ليصل البرميل الواحد إلى سعر ٨٤.٨ دولار أمريكي (أي ٣١٥ ريال سعودي)، بينما ارتفع العقود الآجلة لخام تكساس الوسيط بنسبة ٠.٩٪  ليصل إلى ٨٢ دولار أمريكي للبرميل الواحد (٣٠٧ ريال سعودي). 

تواصل معنا من خلال تعبئة النموذج للحصول على استشارة مجانية للحصول على افضل الفرص الاستثمارية الحالية:

سوف تتوجه الدول المنتجة للنفط في مجموعة أوبك بلس الذي يتضمن ٢٣ دولة مثل المملكة العربية السعودية وروسيا بمقدار لزيادة معدلات الانتاج للنفط الخام بمقدار نصف مليون برميل في اليوم الواحد بسبب تزايد المخاوف بشأن أزمة الطاقة العالمية واستمرار ارتفاع أسعار مصادر الطاقة وذلك اعتبارا من بداية الشهر المقبل. 

بينما ستتوجه شركات الطاقة الأمريكية الى زيادة عدد حفارات النفط والغاز من ١٢ حتى ٤٤٥ خلال هذا الاسبوع، حيث سوف يبلغ انتاج روسيا للنفط ما يزيد عن ٥٢٢ مليون طن من النفط والغاز في عام ٢٠٢٢ وذلك حسب نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك. 

وحققت السعودية أعلى مستوى إنتاج لها للنفط خلال ١٧ شهر، وارتفعت أسواق الأسهم الرئيسية في الخليج في التعاملات المبكرة يوم الأحد وسط أسعار نفط قوية، مع تفوق المؤشر السعودي على المنطقة نتيجة  لتخفيف البلاد قيود فيروس كورونا.

بينما ارتفعت صادرات السعودية غير النفطية بنسبة ٣٧٪ لتصل إلى قيمة ١٢٥.٣ مليار ريال سعودي في النصف الأول في عام ٢٠٢١.

مقالات متشابهه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *