النفط
الرئيسية » الاخبار » ارتفاع النفط مع تفاؤل خفض الانتاج
الاخبار

ارتفاع النفط مع تفاؤل خفض الانتاج

ارتفع سعر النفط حيث سجلت أسواق الأسهم الأمريكية ارتفاعات قياسية وسط مؤشرات في الحصول على التحفيز الاقتصادي ، كما أكد تقرير الوظائف في الولايات المتحدة أن سوق العمل بدأ يستقر.

كما أنهى خام برنت الجلسة مرتفعا 50 سنتا أو 0.9 بالمئة عند 59.34 دولار بعد أن سجل أعلى مستوياته منذ 20 فبراير عند سعر 59.79 دولار.

و قد ارتفعت العقود الآجلة للخام الأمريكي بنحو 9٪ هذا الأسبوع ، وهي أكبر زيادة مئوية منذ أكتوبر ، ويرجع ذلك بشكل جزئيًا إلى انخفاض المخزونات الأمريكية الأسبوع الماضي إلى مستويات شوهدت آخر مرة في مارس. و ارتفع برنت نحو 6 بالمئة خلال الأسبوع الماضي.

قال إدوارد مويا ، كبير محللي السوق في OANDA في نيويورك: “برنت يتطلع إلى مستوى 60 دولارًا الآن بعد أن نجحت أوبك + في التخفيف من معظم المخاوف من جانب العرض ، كما يسيطر التفاؤل بشأن كوفيد عالميًا”.

في المرة الأخيرة التي تم فيها تداول خام برنت عند 60 دولارًا للبرميل ، لم يكن الوباء منتشرا بعد ، وكانت الاقتصادات مفتوحة وكان الطلب على الوقود أعلى بكثير.

عزز طرح لقاحات COVID-19 الآمال في نمو الطلب على الذهب الاسود ، لكن حتى المتفائلين ، مثل منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) التي تتوقع عجزًا في السوق طوال عام 2021 ، لم تتوقع المنظمة عودة استهلاك النفط إلى مستويات ما قبل الوباء حتى عام 2022.


وقال بيورنار تونهوجين رئيس أسواق النفط في ريستاد إنرجي: “ما يساعد السوق على الارتفاع اليوم ، وهو سبب وجيه لارتفاع الأسعار الذي نراه ، سببه المملكة العربية السعودية وأكبر شركاتها ، أرامكو”. يمكنك تداول النفط من خلال شركات التداول الموثوقة في السعودية.

رفعت أرامكو سعر البيع الرسمي العربي الخفيف لشمال غرب أوروبا لشهر مارس بمقدار 1.40 دولار للبرميل عن الشهر السابق. وقال تونهوجين إن هذا قد يشير إلى أن المملكة العربية السعودية أكثر ثقة في توقعات الطلب ، مما يزيد من احتمال صعود اسعار النفط و الطلب عليه.

التزمت أوبك وحلفاؤها ، المعروفه باسم أوبك + ، بسياسة تشديد الإمدادات في اجتماع يوم الأربعاء. ساعدت تخفيضات أوبك + القياسية على رفع أسعار النفط من أدنى مستوياتها التاريخية العام الماضي.

قال مايكل مكارثي ، كبير استراتيجيي السوق في CMC Markets: “كان الانضباط في أوبك + إيجابيًا بالفعل “.

ومع ذلك ، فإن وتيرة التعافي في أكبر منتج في العالم بطيئة. حيث توقعت الحكومة الامريكية هذا الأسبوع أن إنتاج الخام الأمريكي لن يتجاوز مستوى 2019 القياسي البالغ 12.25 مليون برميل يوميًا حتى عام 2023. وهو ما يزيد عن للانتاج في 2020 بنسبة 6.4٪ بحدود 11.47 مليون برميل يوميًا.

المصدر : رويتر

مقالات متشابهه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *